آيات عرابي تكتب| المواطن الصفيحة

المواطن الصفيحة ينبت على منشورات صفحة المتحدث العسكري
ويترعرع أمام شاشات برامج الصرف الصحي الصادرة من قنوات العسكر
تجده دائما يردد كلمات من نوع
خونة .. عملاء .. بيقبضوا بالدولار .. جيش بلدكم .. هنقف جنب ماسر .. تحيا ماسر .. الخ
عقل المواطن الصفيحة تحول إلى مكب نفايات
شخص مثل أحمد موسى قادر على اقناعه ان مقدمة لعبة كمبيوتر هي هجوم روسي على معاقل الثوار في سوريا
مذيع الأسطول السادس قادر على اقناعه ان الجيش الذي كان يُغتصب في سيناء ويهرب باللانجيري والذي يأخذ صدقة سنوية من البنتاجون، أسر قائد الأسطول السادس الأمريكي

عقل المواطن الصفيحة عبارة عن خرابة تلقى فيها كل أنواع النفايات
من اشتراكية إلى ناصرية وانفتاح وليبرالية وغيرها من النفايات الفكرية

ناهيك عن الخزعبلات العسكرية من نوعية ناسر أكتوبر العازيم والمخابرات المصرية الثالثة على العالم الطفل المصري اذكى طفل في العالم وماسر أول دولة في العالم عرفت التوحيد
مع شوية مشاهد من رأفت الهجاص وأفلام نادية الجندي

بعد الانقلاب عقل المواطن الصفيحة استوعب نفايات اكبر من قدرته الاستيعابية
وتحول إلى حصالة تمتلئ بنوعيات جديدة من الكراكيب الفكرية من نوعية (ماسر قد الدنيا) ووكالة الفضاء ومفاعل أم عطيات النووي وترعة أم أنور
وأصبح المواطن المصري مثل محمد صبحي في مسرحية الهمجي بعد أن فصلوا البطارية عن عقله

المواطن الصفيحة أصبح مواطن صفيحة
لأن عقله تعرض لعمليات اغتصاب فكري متكررة على مدار عقود
وكانت بداية اكتشاف المواطن الصفيحة على يد المخابرات الامريكية
و هذا بعد أول تجربة اغتصاب عقلي تعرض لها المواطن الصفيحة في بداية الخمسينات
في ذلك الوقت نشطت أطقم الدعاية التابعة للسي آي إيه في مصر ووصل لمصر خبير في الحرب النفسية اسمه بول لانبرجر وهذا الخبير هو من دبر حادثة المنشية
والقصة موثقة في كتاب (الآن اتكلم) لخالد محيي الدين زميل المقبور عبد الناصر

في ذلك الوقت انتشر في الصحف خبر عن محل عصير في المبتديان في حي السفارات بيبيع عصير برسيم
ومع الخبر ظهرت حملة دعائية في الصحف نشرت صورة لمحل العصير
وبعدها الحملة تحدثت عن انتشار العصير في محلات العصير في أكثر من منطقة
وتحدثت عن سعر عصير البرسيم الذي يباع أغلى من عصير القصب
مع حملة موازية شرسة عن الفوائد الوهمية عصير البرسيم في علاج أمراض الكلى والفوائد الصحية الوهمية ..
وبدأ البعض يقبلون فعلاً على عصير البرسيم
وبعد هذا الموضوع فجأة مُنع وفجأة ماتت قصة عصير البرسيم

ما يهمني في هذا الموضوع هو ان البصمة المخابراتية حاضرة بشدة في المسألة كلها
وأنها كانت مجرد جس نبض لمدى تقبل البعض لخزعبلات من هذا النوع

بعد موضوع عصير البرسيم و هو كما قلت كان تجربة رأي عام لقياس رد الفعل وقياس مدى تقبل البعض لأي أخبار مطبوعة مهما كانت سخيفة وعسيرة التصديق، بدأت الآلة الدعائية التي أنشأتها المخابرات الأمريكية للمقبور عبد الناصر في العمل على بث الأكاذيب عن طريق وسائل اعلام كثيرة كانت أهمها إذاعة صوت العرب التي أنشأتها أيضا المخابرات الأمريكية

هذه كانت بدايات اكتشاف مواهب المواطن الصفيحة في مصر
ولذلك لا تتعجبوا حين تجد شخص ما يصدق ان جيش اللانجيري المصرائيلي، أسر قائد الاسطول السادس أو أن جيش الجمبري والكفتة سيقوم بضرب سد النهضة الإثيوبي أو أي خزعبلات من خزعبلات إعلام العسكر

هؤلاء تنطبق عليهم هذه الآية الكريمة
بسم الله الرحمن الرحيم
فَٱسْتَخَفَّ قَوْمَهُۥ فَأَطَاعُوهُ ۚ إِنَّهُمْ كَانُواْ قَوْمًا فَٰسِقِينَ
صدق الله العظيم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *