اصلا آيات عرابي عميلة!

يحلو لبعض الأخوة الأفاضل ممن يرفضون كتاباتي عن أردوغان بدلا من الرد بشكل مقنع على ما أقول وبدلاً من قراءة المقال بالكامل وعدم الإكتفاء بالعنوان أن يكتفي بتعليق .. أيوة كدة بنتي على حقيقتك .. ثم يرد عليه آخر اصلا آيات عرابي عميلة! 

ثم يُجود البعض الآخر ويضيف أني عميلة تم تجهيزها من فترة لاسقاط اردوغان !!!

ثم ترى الإجادة أكثر وأكثر في تعليقات مثل (آيات عرابي عميلة للمخابرات المصرية جهزوها لهذا الدور لاسقاط اردوغان !!!)

وبعضهم يضيف أنني عميلة للمخابرات الأمريكية!!

ما شاء الله !!

ما هذه العبقرية ؟

ما هذه المواهب التحليلية النادرة ؟

آيات عرابي التي لا تملك سوى صفحة فيسبوك لا تفيق من البلاغات, ستسقط أردوغان ؟

لطيفة جداً فكرة أن تسقط آيات عرابي أردوغان

أين ستسقطه ؟

في مصر ؟ أم في بلد من البلاد العربية ؟

ستسقطه بمقالاتها وبمنشوراتها على الفيسبوك ؟

ما شاء الله

يا اخي ايه العبقرية دي ؟

اسمع كيف تسقط الدول, دولاً أخرى

في فترة الحرب الباردة, اطلقت امريكا عدة إذاعات عُرفت باسم راديو أوروبا الحرة وكانت هذه الإذاعات موجهة للاتحاد السوفيتي والكتلة الشرقية

وبلغت مخصصاتها 30 مليون دولار في عام 1972

حين أرادت الولايات المتحدة الاجهاز على الاتحاد السوفييتي, استدرجته الى أفغانستان حيث تم طحنه وتفاخر فيما بعد مستشار الأمن القومي للرئيس الأمريكي بريجنسكي بأنهم منحوا الاتحاد السوفييتي فيتنام الخاصة به

ثم لماذا تلجأ أمريكا إلى آيات عرابي لتحل لها مشكلة أردوغان بزعم هؤلاء المحللين العباقرة ؟

لماذا ترى أمريكا في أردوغان الذي كتب في النيو يورك تايمز يذكر أمريكا بأنه حليفهم ويذكرهم بدور الجنود الأتراك في الحرب الباردة خطراً ما أو مشكلة ؟

لماذا ترى أمريكا في أردوغان مشكلة وجيشه يشارك جيشها في أفغانستان والصومال وبيروت وسوريا وليبيا ؟

لماذا ترى أمريكا في أردوغان مشكلة, بينما كان بوش معجباً بالتجربة التركية لدرجة انه طلب ارسال وعاظ اتراك للبلاد العربية لنشر نموذج الإسلام التركي ( العلماني ), وهو من أسند لأردوغان دوره في مشروع الشرق الاوسط الكبير ؟

لماذا ترى أمريكا في أردوغان مشكلة وهي تمتلك عددا من قواعد التجسس والقواعد الجوية ومنها إنجرليك ؟

لو كانت أمريكا ترى في أردوغان مشكلة لكان أردوغان الان يبحث عن وظيفة في محل شاورما في القطب الشمالي

أميركا لا ترى في أردوغان مشكلة ؟

ولو كانت ترى في أردوغان مشكلة, كانت حلتها منذ زمن بعيد

ولو لم تكن حلتها لماذا لجأت لآيات عرابي لأن آيات عرابي ليس مستشار الأمن القومي ولا هي بهذه القوة التي تسقط رئيس دولة؟

هذه تصورات ساذجة انتجتها عقول ادمنت سخف الاعلام العسكري في مصر

هذه تصورات عكاشية أقرب للحديث عن 13\13\2013 وتحليلات أحمد سبايدر

أرجو أن يقول هؤلاء كلاماً عاقلاً حتى يصبح الحديث منتجاً وليتركوا هذه الفرضيات المضحكة لأحمد موسى وأمثاله

ثم ماذا يضيرك أنت شخصيا من كلام تكتبه آيات عرابي على صفحتها ؟

أنا اكتب على صفحتي ولا اجبرك حتى على ان تقتنع بما اكتب ولا امنعك ان ترد عليّ ولا أرد حتى على تعليقات البعض

لكن رد بالحجة

أنا اتكلم عن اردوغان لان دوره التخريبي في منطقة الشرق الأوسط وفي سوريا تحديدا اكبر من ان اتجاهله أو يتجاهله غيري

اتكلم عن أردوغان لكي اقيم عليكم الحجة حين تتضح حقيقته للجميع

يمكن الا ترى هذا .. هذا حقك

بل ويمكنك ان تتهمني وليس لدي أي مشكلة لكن قل كلاما عاقلاً ثم أثبت اتهاماتك 

بل ويمكنك أن ترى في اردوغان انه الخليفة المنتظر

وحامي حمى الإسلام

هذا أيضا حقك ولكن مع كل هذا يبقى حقي في التعبير عن آرائي التي لن تستطيع حضرتك بتعليقاتك ان تجعلني اتوقف ان طرحها 

#آيات_عرابي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *